Warning: session_start(): Cannot send session cookie - headers already sent by (output started at /home1/cmmae/public_html/carsworld.cmm.ae/news.php:4) in /home1/cmmae/public_html/carsworld.cmm.ae/config.inc.php on line 3

Warning: session_start(): Cannot send session cache limiter - headers already sent (output started at /home1/cmmae/public_html/carsworld.cmm.ae/news.php:4) in /home1/cmmae/public_html/carsworld.cmm.ae/config.inc.php on line 3

Deprecated: mysql_connect(): The mysql extension is deprecated and will be removed in the future: use mysqli or PDO instead in /home1/cmmae/public_html/carsworld.cmm.ae/config.inc.php on line 62
Cars World | أيرتون سينا دا سيلفا عاش ومات حباً في عالم السيارات

أيرتون سينا دا سيلفا عاش ومات حباً في عالم السيارات

أيرتون سينا دا سيلفا عاش ومات حباً في عالم السيارات

أيرتون سينا دا سيلفا ( 2131960 – 151994 )

عاش ومات حباً في عالم السيارات

من أعظم السائقين على مر الأزمنة، حيث أن لا أحد تفوق عليه ولم يحدث أن اختلف رأيان حول موهبة ايرتون سينا. كانت سيطرة سينا على عالم الفورمولا1 واضحةً جداُ. فقد أحرز بطولة العالم ثلاث مرات وفاز بـ41 سباقاً مما جعله متفوقاً على جميع السائقين ما عدا آلان بروست و مايكل شوماخر. إنه يحتل المركز الثاني خلف بروست في عدد النقاط التي أحرزها في مسيرته وعدد المرات التي وصل فيها إلى التتويج. وقد إنطلق من المركز الأول 65 مرةً (13 من 16 خلال عامي 1988 و 1989) مضاعفاً رصيد بروست وكلارك.ظهر لأول مرة في بطولة الكارتينغ البريطانية عام 1983، و انتقل بعدها إلى الفورمولا1 مع فريق توليمان غي عام 1984. وفي عام 1985 انتقل إلى فريق لوتس، حيث استطاع أن يحقق الفوز في 6 سباقات خلال الموسم، لينضم إلى الفريق الجديد الماكلارين عام 1988 حيث أحرز البطولة في تلك السنة إضافة لنيلها في العامين 1990 و 1991. وأحرز لقب الوصيف في السنتين اللاحقتين إلى أن انتقل إلى فريق ويليامز رينو عام 1994، ولكن لم تدم فرحة الانتقال إلى الفريق الجديد طويلاً، فقد توفي سينا في سباق سان مارينو 151994 إثر حادث أليم على منعطف تامبوريللو. حتى الآن مازال سينا هو الأبرز والأقوى، وظل�' في قلوب عاشقي الفورمولا عبر السنين، و لا زالت بسمته تملأ شوارع و قلوب البرازيليين وعاشقيه في العالم أجمع.

رحلة سينا في سباقات الفورمولا

بدأ سينا حياته في رياضة السيارات من الكارتينغ لينتقل بعدها إلى عالم سباقات السرعة والفورمولا. وتمكن من الفوز في بطولة الفورمولا 3 البريطانية عام 1983. ليبدأ بعدها رحلة السباقات مع الفورمولا1. انطلق مع فريق توليمان هارت عام 1984 قبل أن ينتقل الى فريق لوتس رينو في العام التالي وفاز معه بستة سباقات على مدار المواسم الثلاثة التالية. في عام 1988، انضم الفرنسي «آلان بروست» إلى فريق ماكلارين- هوندا. فكانت المنافسة كبيرةً بينهما حيث سيطر بروست على 16 بطولة في ذلك العام لكن سينا تمكن من إحراز بطولة العالم الأولى. وتزعم بروست البطولة في عام 1989، لكن سينا بسط سيطرته المطلقة في عامي 1990 و 1991. وفي عام 1992، بدأت مجموعة وليامس رينو في السيطرة على سباقات الفورمولا1. لكن رغم ذلك تمكن سينا من إنهاء موسم 1993 في مركز الوصافة، حيث فاز بخمسة سباقات، ليتفاوض بعدها من أجل الإنتقال إلى فريق وليامز عام 1994. عُرف سينا بسرعته ومؤهلاته الكبيرة في السيطرة على السيارة وفاز بالعديد من الألقاب في الفترة ما بين عام 1989 و 1994 محققاً خلال هذه الفترة أرقاماً قياسيةً كبيرةً.1993. وهو يحمل الرقم القياسي لأكبر عدد من الانتصارات في سباق الجائزة الكبرى المرموقة سباق موناكو حيث نالها ست مرات. كما يعتبر السائق الثالث الأكثر نجاحاً على مر العصور من حيث الفوز بالسباق. رافق حياة سينا جدل كبير، لا سيما خلال منافسته المحتدمة مع الفرنسي آلان بروست.

وفاته في حلبات الفورمولا

كثيرون هم من يتذكرون قيادة سينا الجريئة و خاصة انتصاره المثير في دونينغتون وسط أمطار غزيرة عام 1993 حيث تفوق على سيارة الويليامز عالية التقنية الممثلة ببروست ودامون هيل، كما استطاع في ذلك العام أن ينتزع 4 إنتصارات من سيارة مكلارن التي كانت مذهلةً حينها. وبعد الحادث المريع الذي أودى بحياته في إيمولا عام 1994، قال بطل العالم ثلاث مرات نيكي لاودا: «سينا هو أعظم سائق على الإطلاق» وعلى الرغم من أن هذا التصريح كان نتيجة الإنفعال بعد الحادثة المريعة، إلا أن سينا- مع نوفولاري- يعتبر من أكثر السائقين الذين كرسوا حياتهم لهذه الرياضة، فلم تكن لديه حياة بما للكلمة من معنى خارج عائلته والسباقات. أدخل سينا تكتيكات كانت غريبةً على الرياضة لأنها كانت تتسم بالخطورة  فقد أخرج سائقين من الحلبة مثلما فعل مع بروست في بداية غران بري اليابان عام 1990 ليضمن البطولة لنفسه. كان هنالك الكثير من السائقين الذين شكلوا خطراً على أنفسهم قبل سينا، وفي بعض الأحيان دفعوا حياتهم ثمناُ لذلك، ولكن ربما كان سينا أول سائق يشكل خطراً على منافسيه. وقيل أن سينا قد اكتسب هذا الأسلوب في القيادة نتيجة للتكنولوجيا المتطورة التي جعلت سيارات الفورمولا1 قوية جداُ وآمنة جداُ إلى درجة أن خطر الموت قد زال من هذه الرياضة. وقد قال أحد الصحافيين البريطانيين في مقالة تلت حادثة وفاته بأن: «لا أحد يستطيع أن ينكر أن سينا قد أدخل أكثر من غيره تكتيكات خطيرة و ضارة إلى عالم الفورمولا1، ولكنه كان في العديد من المرات ينجو بفعلته بفضل الإطارات ذات المطاط العريض وهيكل السيارة بالغ المتانة«. وكأمثلة على ذلك، عاش السائقون حوادث كان يمكن أن تكون مميتةً في السابق منها: اصطدام ريكاردو باتيريزي من فريق ويليامز بمؤخرة سيارة غيرهارد بيرغر مما أدى الى إرتفاع مقدمتها في الهواء ووقوع مارتين دونيللي على الحلبة وسط حطام سيارته اللوتس في إسبانيا عام 1990 ونجاة برغر بعد تعرضه لحروق بسيطة إثر إصطدامه بالحائط عام 1989 في ذات المكان الذي توفي فيه سينا لاحقا عام1994 . ولم يسبق لأي سائق-منذ أن توفي سينا و النمساوي رولاند راتزنبرغر في إيمولا- أن توفي في سباق غران بري منذ 12عاماُ عندما تعرض ريكاردو باليتتي لحادث مميت في غران بري كندا عام 1982 1986. شوهد حادث وفاة سينا على الهواء مباشرة في معظم دول العالم مما جعل تأثيره كبيراً في نفوس المشاهدين أكثر من الحوادث الأخرى التي تعرض لها السائقون الذين سبقوه.

حياته الشخصية

كان سينا من محبي الأعمال الخيرية، وأعرب عن قلقه البالغ إزاء الفقر المنتشر على نطاق واسع في البرازيل. وبعد وفاته تم اكتشاف أنه كان قد تبرع بجزء كبير جداً من ثروته الشخصية (التي تقدر بنحو 400 مليون دولار) لمساعدة الأطفال الفقراء. وقبل وفاته بفترة، أنشأ معهداً مكرساً للأطفال الفقراء في البرازيل، أصبح فيما بعد يسمى معهد أيرتون سينا. وقبل نهاية حياته المهنية، كان سينا مشغولاً على نحو متزايد بالتحذير من مخاطر مهنته. وفي صباح يوم وفاته بادر لإعادة تشكيل مؤسسة سلامة السائقين، حيث كان يعمل على رفع مستوى سلامة الرياضة. وكان لسينا أيضاً دور فعال في جلب سيارات أودي إلى وطنه الأم البرازيل، من خلال استيرادها وتصنيعها. دخلت أودي البرازيل في عام 1994 عن طريق شركة أيرتون سينا: «سينا للاستيراد» التي تأسست عام 1993. وبدأت المبيعات في نيسان من ذلك العام، وفي عام 1999، أنشأت أودي سينا مشروعاً مشتركاً مع شركة «سينا للاستيراد». حيث كانت سيارة سينا الشخصية في عام 1994 أودي S4. كان إسم أيرتون سينا على العديد من منتجات أفضل العلامات التجارية كالملابس، وساعات (تاغ هوير)، ودراجات (كارارو)، والقوارب. كما صنعت تاغ هوير وهوبلوت ساعات بطبعة محدودة تكريماً لسينا، خلال حياته وبعد وفاته. كان سينا يمتلك مزرعةً على الشاطئ في انغرا دوس ريس في البرازيل لحبه الكبير للزراعة، وشقةً في ساو باولو، وأخرى في موناكو، ومنزلاً في الغارف في البرتغال. حرص ايرتون على ممارسة العديد من الأنشطة الرياضية كالغطس، والتزلج على الماء، كما كان لديه أيضا هوايات عدة، مثل قيادة الطائرات ، وركوب الزوارق، وصيد الأسماك وركوب الدراجات النارية. لُق�'ب منذ الطفولة بإسم «بيكو»، بينما أطلق عليه المهندس الياباني هوندا إسم «هاري» بسبب صعوبة نطق «ايرتون». تزوج سينا ليليان فاسكونسيلوس دي سوزا، التي كان يعرفها منذ الطفولة، من عام 1981 حتى عام 1982. وبعد نهاية زواجه من فاسكونسيلوس، تزوج سينا عدة نساء منها مارجوري اندرادي و ادريانا  يامين. كان أيرتون عماً لأحد سائقي الفورمولا1 وهو السائق برونو سينا.

إنجازات وأرقام سينا:

السنوات التي مارس فيها قيادة الفورمولا 1 : 1984– 1994

الفرق التي مث�'لها : وليامز، مكلارين، لوتس، توليمان

السباقات التي شارك بها : 162

البطولات التي أحرزها : 1988، 1990،1991

عدد الإنتصارات : 41

الصعود على المنصة : 80

مجموع النقاط خلال المسيرة : 614

البدء من المركز الأول : 65

أسرع لفة خلال السباق : 19

أول سباق شارك به: الجائزة الكبرى البرازيلية 1984

أول سباق فاز به : الجائزة الكبرى البرتغالية 1985

آخر سباق فاز به : جائزة النمسا الكبرى 1993

آخر سباق شارك به : جائزة سان مارينو الكبرى 1994

 

 

السائق نيكي لاودا بطل العالم ثلاث مرات: «سينا هو أعظم سائق على الإطلاق»

تبرع سينا بجزء كبير جداً من ثروته الشخصية (التي تقدر بنحو 400 مليون دولار) لمساعدة الأطفال الفقراء

رافق حياة سينا جدل كبير طوال مسرته المهنية، لا سيما خلال خصامه مع الفرنسي آلان بروست

حص ايرتون على ممارسة العديد من الأنشطة الرياضية كالغطس، والتزلج على الماء، كما كان يهوى قيادة الطائرات، وركوب الزوارق والدراجات النارية وصيد الأسماك

لُقب سينا منذ الطفولة بإسم «بيكو»، بينما أطلق عليه المهندس الياباني هوندا إسم «هاري» بسبب صعوبة نطق «ايرتون» 

البريد ورقة

معرض